التقرير الإخباري لأهم أنباء يومي الأحد والأثنين 9-10 يونيو 2024م

وكالة باختر:   الانتهاء من عملية إرسال كافة الحجاج الأفغان إلى بيت الله الحرام بنجاح أعلنت وزارة الحج والإرشاد والأوقاف، الانتهاء بنجاح من إرسال جميع الحجاج الأفغان إلى بيت الله الحرام. وفقا لتصريحات المكتب الإعلامي للوزارة: أن وزارة الإرشاد والحج والأوقاف بإمارة أفغانستان الإسلامية تمكنت من استكمال عملية إرسال (30) ألف حاج من عدة مطارات […]

وكالة باختر:

 

الانتهاء من عملية إرسال كافة الحجاج الأفغان إلى بيت الله الحرام بنجاح

أعلنت وزارة الحج والإرشاد والأوقاف، الانتهاء بنجاح من إرسال جميع الحجاج الأفغان إلى بيت الله الحرام.

وفقا لتصريحات المكتب الإعلامي للوزارة: أن وزارة الإرشاد والحج والأوقاف بإمارة أفغانستان الإسلامية تمكنت من استكمال عملية إرسال (30) ألف حاج من عدة مطارات البلاد “مطار كابول وبلخ وهرات وقندهار” خلال فترة معينة حسب تقسيم مواعيد الرحلات، واليوم أقلعت آخر طائرة من مطار قندهار إلى السعودية.

وبحسب الاتفاقية المبرمة بين وزارة الحج والإرشاد والحج والأوقاف وشركة الطيران “كام إير وأريانا” الأفغانية؛ حيث قامت شركات الطيران الأفغانية بنقل حجاج بيت الله الحرام بالسوية عبر (94) رحلة جوية منذ أول من ذي القعدة وحتى الثاني من ذي الحجة عبر مطارات البلاد.

كما تقوم هذه الشركات بإعادة الحجاج إلى البلاد عقب إنتهاء مراسم الحج.

جدير بالذكر، أن وزارة الإرشاد والحج والأوقاف الأفغانية في المملكة العربية السعودية قامت هذا العام بتوفير كافة التسهيلات اللازمة للحجاج البلاد مثل: (الإقامة والغذاء والعيادات الصحية ووسائل النقل المجهزة) في الحرمين الشريفين.

 

 رئيس سفارة أفغانستان في ماليزيا يلتقي بعدد من رجال الأعمال الأفغان

أعلنت سفارة أفغانستان لدى كوالالمبور عاصمة ماليزيا، أن رئيس السفارة الأفغانية لدى ماليزيا التقى مع عدد من رجال الأعمال الأفغان المقيمين هنالك.

وبحسب تصريحات المكتب الإعلامي للسفارة: أن السيد نقيب الله أحمدي رئيس السفارة الأفغانية في كوالالمبور بماليزيا التقى برجال أعمال أفغان مقيمين في البلاد.

وقال السيد أحمدي خلال اللقاء؛ إن إمارة أفغانستان الإسلامية تدعم رجال الأعمال على أوسع النطاق وتحاول أن تقدم لهم التسهيلات اللازمة في التمويل والتحويلات والنقل.

وأشار سعادته إلى أهمية التجارة ومبادئها في ديننا الحنيف، مطالبا رجال الأعمال العمل بالتجارة الحلال من أجل تنمية أفغانستان والتعاون مع النظام الإسلامي ودعمه، مع مراعاة جميع المبادئ والقيم الإسلامية.

ومن جانبه طلب السيد نور أحمد، رئيس اتحاد التجار الأفغان في ماليزيا، من التجار مراعاة الجودة في تصدير البضائع ودعم الحكومة الحالية.

جدير بالذكر أن السيد نور أحمد تحدث خلال اللقاء أيضًا عن مشاكل عملية الحصول على تأشيرات لرجال الأعمال الأفغان في ماليزيا، والتي أكدت السفارة الأفغانية على حل هذه المشاكل القائمة.

 

بيع 20 ألف طن من النفط الخام بملايين الدولارات الأمريكية

باعت وزارة المناجم والبترول 20 ألف طن من النفط الخام المستخرج من منطقة أنجوت بحقل أموداريا النفطي من خلال مزايدة علني بقيمة أكثر من 10.54 مليون دولار أمريكي.

وخلال هذه المزايدة شارك 10 ممثلين للشراكات المانحة، وتم إعلان عن فوز شركة “قيصر بابا المحدودة” بأعلى سعر.

وأفاد مراسل وكالة أنباء باختر؛ أنه خلال مؤتمرٌ صحفي الذي عقد بهذه المناسبة في كابول، قدم وزير المناجم والبترول بالوكالة شيخ الحديث شهاب الدين دلاور معلومات حول عملية المزايدة وقال إن شركة “قيصر بابا المحدودة” فازت بمزايدة 20 ألف طن من النفط الخام من حقل أموداريا النفطي في منطقة أنجوت بسعر عال بقيمة 10 ملايين و549 ألفًا و440 دولارًا لها.

كما قدم شيخ الحديث دلاور معلومات عن عدد من المشاريع الغاز والنفط الأخرى، وقال إنه من المقرر خلال العام الحالي إنشاء 11 بلاك من حقل هرات النفطي الذي تبلغ مساحته 23 ألف كيلومتر مربع، فضلا عن مساحة 40 ألف كيلومتر مربع من حقل كاتواز النفطي والتي تضم ولايات باكتيكا، وبكتيا، وخوست، وقندهار، وزابل؛ ويجب توقيع عقود التنقيب والاستغلال التي ستستثمر فيها مئات الملايين من الدولارات وستوفر فرص عمل لكثير من المواطنين.

وبدوره قال ممثل الشركة الفائزة، السيد جولزاداه كاتوازي، إن الـ 20 ألف طن من النفط ستتم معالجتها داخل البلاد وسيتم استهلاكها في الأسواق المحلية في البلاد.

جدير بالذكر أن أفغانستان تمتلك خمسة حقول نفطية، وللمرة الأولى قامت وزارة المناجم والبترول ببيع 150 ألف طن من النفط الخام من حقل أموداريا النفطي بقيمة حوالي 82 مليون دولار أمريكي للمستثمرين المحليين لمعالجته داخل البلاد قبل إسبوعين.

 

 رجال الأعمال الأوزبكيون أبدو استعدادهم للاستثمار في البلاد

أبدى عدد من رجال الأعمال الأوزبكيين استعدادهم للاستثمار في مختلف المجالات في البلاد خلال لقائهم مع حاكم بلخ الحاج محمد يوسف وفا.

خلال اللقاء أعرب السيد نادر رستم نيابة عن تجار ولاية سرخان دريا في أوزبكستان عن شكره وتقديره لإمارة أفغانستان الإسلامية على حل مشاكل التجار وتقديم التسهيلات اللازمة لهم وقال؛ إن رجال الأعمال في سرخان دريا يريدون بناء مصانع لإنتاج الحليب وإنتاج النباتات ومواد البناء والملابس وتوليد الكهرباء من الفحم في ولاية بلخ.

ومن جانبه، شكر حاكم ولاية بلخ الحاج محمد يوسف وفا رجال الأعمال الأوزبكيين على بذلهم قصارى جهدهم من أجل التنمية الاقتصادية في البلاد، لأن جميع شروط الاستثمار في أفغانستان حاليا مستوفية.

وأضاف سعادة الحاكم أن الإمارة الإسلامية مستعدة لحل جميع مشاكل التجار والتجارية.

 

رئيس بنك أفغانستان المركزي: حصول الناس على قروض صغيرة يقلل من مستوى الفقر والبطالة

ناقش الحاج هداية الله بدري، رئيس بنك أفغانستان المركزي، تطوير الخدمات المالية خلال لقاء مع الممثلة الخاصة لمنظمة الأمم المتحدة في أفغانستان، السيدة روزا أوتونبايوا.

وبحسب تصريحات مكتب المتحدث باسم البنك الأفغاني لوكالة أنباء باختر؛ أنه خلال اللقاء قال الحاج هداية الله بدري إن بنك أفغانستان المركزي ملتزم بتقديم الخدمات المالية لجميع أنحاء البلاد، حتى يتمكن المواطنون من الوصول بسهولة وبتكلفة أقل إلى أفضل الخدمات المالية.

وأضاف سعادة الرئيس، أنه من أجل تعزيز هذا القسم، تم وضع لائحة، نظرا للظروف الحالية للبلاد، ومع تنفيذها سيتمكن الناس من الحصول على قروض صغيرة بكل سهولة.

وبحسب الحاج بدري أيضا، أن حصول الناس على القروض يقلل من عملية الفقر والبطالة ويساعد في توفير فرص العمل للمواطنين.

وبدورها وصفت السيدة روزا أوتونبايوا حصول الناس على الخدمات المالية بالقيم، وأكدت التعاون في هذا المجال.

 

 بدء تفعيل مصنع لإنتاج الأنابيب بقيمة 200 ألف دولار أمريكي في باروان

بدأ تفعيل مصنع لإنتاج الأنابيب بقيمة 200 ألف دولار أمريكي في مديرية سياه جارد بولاية باروان.

خلال مراسم افتتاح المصنع، قال محافظ مديرية “سياه جارد”، المولوي غلام محمد جراح، إن المصنع تم بناؤه من قبل رجل أعمال محلي.

وشكر المولوي جراح رجل الأعمال الذي استثمر بهدف تعزيز الاقتصاد وتوفير فرص العمل للشباب، وطلب من المستثمرين الآخرين الاستثمار في مجالات مختلفة في البلاد.

وفي السياق ذاته يقول مسؤول المصنع الحاج قند آغا إن الهدف من بناء مصنع الأنابيب هو تحسين اقتصاد الناس وزيادة الإنتاج المحلي وخلق فرص عمل للشباب.

ويقال أنه يعمل حاليا 10 أشخاص في المصنع، ومع مرور الوقت سيتم زيادة العمال الى أضعاف.