التقرير الإخباري لأهم أنباء يوم الثلاثاء 4 يونيو 2024م

وكالة أنباء باختر: الوفد الإندونيسي: ما سمعناه عن أفغانستان في وسائل الإعلام كان مجرد دعاية لا أساس لها من الصح التقى وزير الدفاع الوطني بالوكالة المولوي محمد يعقوب مجاهد في مقره مع الوفد برئاسة نائب رئيس إندونيسيا السابق والرئيس الحالي لجمعية الهلال الأحمر ومجلس المساجد السيد محمد يوسف كالا أثناء زيارتهم لأفغانستان. قال وزير الدفاع […]

وكالة أنباء باختر:

الوفد الإندونيسي: ما سمعناه عن أفغانستان في وسائل الإعلام كان مجرد دعاية لا أساس لها من الصح

التقى وزير الدفاع الوطني بالوكالة المولوي محمد يعقوب مجاهد في مقره مع الوفد برئاسة نائب رئيس إندونيسيا السابق والرئيس الحالي لجمعية الهلال الأحمر ومجلس المساجد السيد محمد يوسف كالا أثناء زيارتهم لأفغانستان.

قال وزير الدفاع الوطني بالوكالة خلال اللقاء، إن أفغانستان وإندونيسيا لديهما الكثير من القواسم المشتركة ونحن حريصون على توسيع العلاقات والتعاون بين البلدين الإسلاميين في مختلف المجالات.

وفي السياق ذاته، ذكر الوفد الإندونيسي حقائق استباب الأمن وإعادة الإعمار خلال زيارته لأفغانستان وأضاف؛ أن ما سمعناه في وسائل الإعلام عن إخلال الأمن في أفغانستان وقضايا أخرى كان مجرد دعاية، وفي الواقع تم إنجاز الكثير من الأعمال في الجوانب الأمنية والاقتصادية.

وأضافوا أيضا؛ أن إندونيسيا مستعدة للتعاون والاستثمار مع أفغانستان في مختلف المجالات.

جدير بالذكر، أن الوفد التقى قبل ذلك مع نائب رئيس الوزراء للشؤون الإدارية المولوي عبد السلام حنفي ووزير الخارجية بالوكالة المولوي أمير خان متقي.

 

نائب رئيس الوزراء للشؤون الإدارية يستمع إلى مشاكل علماء الدين ومجاهدي باروان

التقى المولوي عبد السلام حنفي نائب رئيس الوزراء للشؤون الإدارية، أمس، مع عدد من علماء الدين ومجاهدي ولاية باروان.

خلال اللقاء أعرب علماء الدين والمجاهدين، عن سعادتهم بالأمن الذي تشهده البلاد، وقدموا معلومات عن الوضع الاجتماعي والاقتصادي والإداري في الولاية إلى معالي نائب للشؤون الإدارية.

وطلبوا من قيادة الإمارة الإسلامية ايلاء اهتمام خاص بأوضاع المجاهدين في ولاية باروان والتعليم والتدريب وتوفير فرص العمل وبناء المراكز الصحية في المناطق النائية وتنفيذ المشاريع التنموية.

ومن جانبه أشاد معالي المولوي حنفي بتضحيات وجهود المجاهدين وعلماء الدين بولاية باروان خلال الجهاد ضد المحتللين.

وأضاف معاليه أن تعزيز الأمن ورفاهية الناس وتقديم أفضل الخدمات من التزامات ومهام الإمارة الإسلامية تبذل قصار جهدها في هذا الصدد.

جدير بالذكر أن المولوي حنفي استمع أيضًا إلى مشاكل واقتراحات علماء الدين ومجاهدي باروان، وأكد التعاون اللازم وفق الإمكانيات المتاحة.

 

أول قافلة تجارية أفغانية تدخل باكستان بوثائق مؤقتة

أعلنت وزارة الصناعة والتجارة عن وصول أول قافلة تجارية أفغانية بوثائق مؤقتة إلى باكستان.

وبحسب تصريحات المكتب الإعلامي للوزارة؛ أن وزارة الصناعة والتجارة تقول، إنه بموجب الاتفاق الجديد بين كابول وإسلام آباد، دخلت الشاحنات الأفغانية إلى الأراضي الباكستانية بوثائق مؤقتة ولا يحتاج السائقون الأفغان إلى جوازات سفر أو تأشيرات للسفر.

أصدرت السفارة الباكستانية لدى كابول وثائق دخول مؤقتة للسائقين الأفغان.

ويقول عبد السلام أخوند زاده، المتحدث باسم وزارة الصناعة والتجارة: “توصلنا إلى اتفاق مع السلطات الباكستانية لتوسيع التجارة والصادرات بين البلدين، وبحلول نهاية العام الجاري، سينفذ السائقون من الجانبين معاملات تجارية دون الحاجة إلى تأشيرات”.

ومن جانبه يتم إصدار وثائق مماثلة للسائقين الباكستانيين من أفغانستان.

وبناء على هذه الوثائق، يمكن الآن لشاحنات البلدين الذهاب إلى أي مدينة في باكستان وأفغانستان.

 

وزارة الخارجية الأفغانية ترحب بقرار كازخستان بخصوص إزالة اسم الإمارة الإسلامية من القائمة السودا

رحبت وزارة خارجية الأفغانية بقرار السيد قاسم جومارت توكايوف رئيس جمهورية كازاخستان بإزالة اسم الإمارة الإسلامية من قائمة الجماعات الإرهابية.

وفقا لتصريحات الصحفي لمكتب الإعلامي للوزارة، أن وزارة الخارجية وصفت هذه الخطوة بأنه تقدم هام لكازخستان بخصوص إمارة أفغانستان الإسلامية وإزالة العوائق أمام تعزيز العلاقات الثنائية.

كما جاء في البيان بأن جمهورية كازاخستان شريكة تجارية وعبورية مهمة لأفغانستان في المنطقة، وهذا القرار يؤدي إلى فتح الطريق أمام العلاقات الثنائية وزيادة التعاون الاقتصادي، مما يعود بالنفع على البلدين.

جدير بالذكر، أن رئيس جمهورية كازاخستان السيد قاسم جومارت توكايوف، قام أمس بإزالة اسم الإمارة الإسلامية من قائمة الجماعات المحظورة، وقال إنه يريد التفاعل وتعزيز العلاقات مع أفغانستان.

 

بيع بالمزاد العلني أكثر من 3000 قيراط من زمرد بانجشير بقيمة مئات آلاف الدولارات

أعلن مسؤولون في إدارة المناجم والبترول في بانجشير عن بيع الزمرد المستخرج حديثًا في من مناجم ولاية بنجشير اليوم بالمزاد العلني.

قال المولوي محمد قاسم أميري، رئيس المناجم والبترول في الولاية، لوكالة أنباء باختر، إنه تم مرة أخرى بيع 3 آلاف و215 قيراطا من الزمرد بقيمة 143 ألفا و560 دولارا لتجار البلاد من خلال مزايدة علنية بإشراف لجنة مراقبة التعدين ومسؤولين محليين وتجار.

وأضاف المولوي أميري أنه تم بيع آلاف القيراط من الزمرد سابقا لرجال أعمال في البلاد.

 

تأكيد المنظمة الدولية للاجئين التعاون مع إدارة التعليم الفني والمهني في مجال التعليم المهني

التقى مسؤولون من إدارة التعليم الفني والمهني بممثل المنظمة الدولية للاجئين في أفغانستان السيد خان محمد سلطاني.

وبحسب تصريحات من إدارة التعليم الفني والمهني لوكالة أنباء باختر؛ أنه تم خلال اللقاء بحث سبل التعاون بين الجانبين.

وشارك مسؤولون في إدارة التعليم التقني والمهني خلال اللقاء عدد من طلبات واحتياجات الإدارة مع ممثل المنظمة الدولية للهجرة وطلبوا التعاون اللازم في هذا الصدد.

وبدوره أكد ممثل المنظمة الدولية للاجئين في أفغانستان بالتعاون مع إدارة التعليم الفني والمهني في مجال التعليم المهني.