بيان الإمارة الإسلامية حول الهجمات الوحشية للإسرائيل على غزة

الاثنين، ۰٥ محرم ۱٤۳٤ الاثنين, 19 نوفمبر 2012 18:23 منذ عدة أيام بدأ الكيان الصهيوني الغاصب ـ والذي في الأصل عبارة عن مركز عسكري أمريكي في المنطقة ـ هجمات وحشية على أرض فلسطين مرة أخرى، واستشهد وأصيب حتى الآن عشرات من المسلمين الفلسطينيين بمن فيهم الأطفال والنساء والرجال؛ فإن الإمارة الإسلامية تستنكر هذه الهجمات أشد […]

الاثنين، ۰٥ محرم ۱٤۳٤

الاثنين, 19 نوفمبر 2012 18:23

منذ عدة أيام بدأ الكيان الصهيوني الغاصب ـ والذي في الأصل عبارة عن مركز عسكري أمريكي في المنطقة ـ هجمات وحشية على أرض فلسطين مرة أخرى، واستشهد وأصيب حتى الآن عشرات من المسلمين الفلسطينيين بمن فيهم الأطفال والنساء والرجال؛ فإن الإمارة الإسلامية تستنكر هذه الهجمات أشد الاستنكار.

وبما أن إسرائيل طوال عدة عقود تقوم بتنكيل الشعب الفلسطيني المظلوم وتتجاوز عليه وتذيقه أنواع من العذاب وتهاجم عليه بشتى الأساليب، وقتلت حتى الآن آلاف من الفلسطينيين المسلمين الأبرياء، وغصبت مناطق واسعة منهم، فإن إمارة أفغانستان الإسلامية من أجل إيقاف ومنع هذا التجاوز تطالب جميع الشعوب الإسلامية وبخاصة قادة العالم الإسلامي، وأيضا تطالب جميع مساندو الحق الأحرار والدول، والأفراد والمؤسسات الحرة والمستقلة في العالم بأن تتخذ موقفاً وقرارا قويين من أجل وضع نقطة النهاية لمظالم الإسرائيليين، لكي يتنفس الشعب الفلسطيني المنكوب بعد الآن سعداء في أرضه.

يعلم العالم بأثره بأن أمريكا الاحتلالية تحمي الكيان الصهيوني الظالم حماية في كل الجوانب، وهي بذلك مساندة للإرهاب الدولي.

نحن من جانبنا نقوم بحماية قوية عن الفلسطينيين المظلومين بكل ما نملك من القوة، و بناء على مسؤوليتنا الإيمانية والإنسانية نشاطرهم في حصولهم على حقوقهم المسَلَمة ونشاركهم الآلام والأحزان.

وكذلك نطالب الأمم المتحدة بأن تنفذ ذلك القرار الذي تثبت حق الفلسطينيين ليكون لهم دولة مستقلة عاصمتها القدس، كما نأمل من جميع الدول الإسلامية ومنظمة التعاون الإسلامي بأن تقوم عمليا باتخاذ كافة الخطوات الضرورية واللازمة حيال هذه القضية.

إمارة أفغانستان الإسلامية

2/1/1434هـ ق   27/8/1391هـ ش

19-11-2012م

الاثنين، ۰٥ محرم ۱٤۳٤

الاثنين, 19 نوفمبر 2012 18:23

منذ عدة أيام بدأ الكيان الصهيوني الغاصب ـ والذي في الأصل عبارة عن مركز عسكري أمريكي في المنطقة ـ هجمات وحشية على أرض فلسطين مرة أخرى، واستشهد وأصيب حتى الآن عشرات من المسلمين الفلسطينيين بمن فيهم الأطفال والنساء والرجال؛ فإن الإمارة الإسلامية تستنكر هذه الهجمات أشد الاستنكار.

وبما أن إسرائيل طوال عدة عقود تقوم بتنكيل الشعب الفلسطيني المظلوم وتتجاوز عليه وتذيقه أنواع من العذاب وتهاجم عليه بشتى الأساليب، وقتلت حتى الآن آلاف من الفلسطينيين المسلمين الأبرياء، وغصبت مناطق واسعة منهم، فإن إمارة أفغانستان الإسلامية من أجل إيقاف ومنع هذا التجاوز تطالب جميع الشعوب الإسلامية وبخاصة قادة العالم الإسلامي، وأيضا تطالب جميع مساندو الحق الأحرار والدول، والأفراد والمؤسسات الحرة والمستقلة في العالم بأن تتخذ موقفاً وقرارا قويين من أجل وضع نقطة النهاية لمظالم الإسرائيليين، لكي يتنفس الشعب الفلسطيني المنكوب بعد الآن سعداء في أرضه.

يعلم العالم بأثره بأن أمريكا الاحتلالية تحمي الكيان الصهيوني الظالم حماية في كل الجوانب، وهي بذلك مساندة للإرهاب الدولي.

نحن من جانبنا نقوم بحماية قوية عن الفلسطينيين المظلومين بكل ما نملك من القوة، و بناء على مسؤوليتنا الإيمانية والإنسانية نشاطرهم في حصولهم على حقوقهم المسَلَمة ونشاركهم الآلام والأحزان.

وكذلك نطالب الأمم المتحدة بأن تنفذ ذلك القرار الذي تثبت حق الفلسطينيين ليكون لهم دولة مستقلة عاصمتها القدس، كما نأمل من جميع الدول الإسلامية ومنظمة التعاون الإسلامي بأن تقوم عمليا باتخاذ كافة الخطوات الضرورية واللازمة حيال هذه القضية.

إمارة أفغانستان الإسلامية

2/1/1434هـ ق   27/8/1391هـ ش

19-11-2012م

Read more http://www.shahamat-arabic.com/index.php?option=com_content&view=article&id=23004:2012-11-19-13-54-20&catid=2:officiale-statmenst&Itemid=4