بيان وزارة الاقتصاد بشأن التقرير الأخير للمعهد الأمريكي للسلام

كابول/٥ جمادى الأولى/ باختر التقرير الذي نشره المعهد الأمريكي للسلام حول تدهور الوضع الاقتصادي في أفغانستان بعيد عن الصحة من الصحة ومتحيز. إن المؤشرات الاقتصادية الرئيسية والسلوك والأداء، وانخفاض معدل التضخم، واستقرار قيمة الأفغاني، وارتفاع مستوى الدخل القومي والصادرات، وتمويل نفقات الموازنة العادية ومشاريع التنمية من الإيرادات الداخلية بدون مساعدات خارجية، فهو يظهر تقدما حقيقيا […]

كابول/٥ جمادى الأولى/ باختر

التقرير الذي نشره المعهد الأمريكي للسلام حول تدهور الوضع الاقتصادي في أفغانستان بعيد عن الصحة من الصحة ومتحيز.

إن المؤشرات الاقتصادية الرئيسية والسلوك والأداء، وانخفاض معدل التضخم، واستقرار قيمة الأفغاني، وارتفاع مستوى الدخل القومي والصادرات، وتمويل نفقات الموازنة العادية ومشاريع التنمية من الإيرادات الداخلية بدون مساعدات خارجية، فهو يظهر تقدما حقيقيا وحراكا اقتصاديا.

أحمد أحمدي