خبر عاجل: إحراق مئات الصهاريج والشاحنات نتيجة الهجوم التكتيكي للمجاهدين في أرغنده بقرب من العاصمة كابل (فيديو)

332873 Afghanistan-NATO-tankers
تفيد الأنباء الواردة من ولاية كابل، بأن مجاهدي الإمارة الإسلامية في الساعة الحادية عشرة من الليلة البارحة شنوا هجمات مسلحة وقاموا بانفجارات تكتيكة في موقف صهاريج الوقود والشاحنات اللوجستية التابعة لقوات الإحتلال في منطقة “أرغنده” بمديرية بغمان بولاية كابل، ما أدت إلى إحراق مئات صهاريج الوقود، والشاحنات اللوجستية وغيرها من الآليات العسكرية.
يقول المجاهدون السمؤولون في المنطقة، بأن المجاهدين في أول الأمر قاموا وفق الخطة المرسومة بلصق القنابل المغناطيسية على عدد كبير من الصهاريج ثم فجروها، حيث اندلعت بسبب الانفجارات نيراناً عظيمة داخل الموقف، وأدى ذلك إلى إحراق عشرات الشاحنات اللوجستية والحاويات والصهاريج التابعة للمحتلين.
يضيف النبأ، بأنه كانت تقف حوالي 600 من الآليات الكبيرة والصغيرة المحملة بالنبزين، والمواد الغذائية، والتجهيزات العسكرية.
كما أنه كان يتواجد عدد كبير من الجنود المحتلين والعملاء لحراسة الموقف، حيث قتل وأصيب عدد كبير منهم نتيجة الانفجارات القوية المفاجئة.
ويقول شهود عيان: كان يسمع دوي الانفجارات إلى الساعة الثانية عشرة ويشاهد لهيب هذه النيران الهائلة من مسافات بعيدة جداً، ووصل عدد كبيرة من مروحيات الإسعاف إلى المنطقة لنقل أشلاء الجنود القتلى والجرحى.
وقد نفذت هذه الهجمات في حين تحاول قوات الإحتلال الخروج من أفغانستان، وإخراج جميع آلياتها وتجهيزاتها بشكل سالم، لكن المجاهدين عازمون على تنفيذ مثل هذه الهجمات البطولية الهادفة على مراكز العدو ومقراتهم، حتى يكبدوا العدو المحتل خسائر فادحة، ويُطردوا من أفغانستان وهم صاغرون.
وستنشر مزيد من التفاصيل لاحقاً إن شاء الله.