خبر عاجل: انتفاضة شعبية ضد العدو من قبل أهالي وادي “بارسادري” بولاية بروان

يفيد المجاهدون المسؤولون من ولاية بروان، بأن أهالي وادي “بارسا دره” التابعة لمديرية سرخ بارسا بولاية بروان والتي لها حدود مشتركة مع مديرية سياجرد، قاموا بانتفاضة شعبية ضد العدو، وطهروا من المنطقة من خبث العدو تماماً.

يضيف النبأ، منذ أربعة أعوام عين على المنطقة المذكورة أفراد وحشيين خبثاء من البلطجية والمليشيات، وعناصر الشرطة والجيش من قبل الإدارة العميلة الفاسدة، حيث كانوا يظلمون المواطنين، ويغصبون أراضيهم بالعنف.

علما بأن سكان الوادي المذكور كانوا في الساعة من مؤيدي مجاهدي الإمارة الإسلامية، وكانوا يعرفون حقيقة الإمارة الإسلامية وصدقها وإخلاصها للدين والوطن، ونتيجة لمسؤوليتهم الإسلامية فقد قاموا بالتنسيق مع مسؤولي الإمارة الإسلامية في المنطقة بإنتفاضة شعبية عارمة، حيث شارك فيها أكثر من 150 شابا مسلحاً، ونتيجة الانتفاضة ولله الحمد تم تصفية المنطقة إلى منتهى وادي “بارسا” المتربط بمديرية شكردره بولاية كابل، ولم يبق العدو إلى في منطقة صغيرة، والجهود مستمرة لتصفيتها، وسيتم تطهيرها قريباً بإذن الله تعالى.

2013/8/11