هجوم على والي ولاية زابل في مديرية شاجوي

في الساعة الحادية عشرة من ظهر اليوم هاجم مجاهدو الإمارة الإسلامية والي ولاية زابل في مديرية شاجوي.

يفيد النبأ، قبل يومين قتل أحد كبار قادة المليشيات في مديرية شاجوي المدعو (مجاهد)، حيث شارك الوالي جنازته، وبعد ذلك أراد أن يلقي كلمة في إحدى المجالس المنعقدة، لكنه بعد تعرضه للهجوم ترك المجلس، وفر هارباً نحو مدينة قلات مركز الولاية، وفي الطريق تعرض لهجوم آخر، حيث استمر لمدة ساعة تقريبا.

لكن لم تتوفر تفاصيل دقيقة حول الخسائر الملحقة بالعدو خلال كلا الهجومين، ولم نعثر على معلومات تحدد مصير الوالي المذكور.

2013/7/29